الرئيسية/فتاوى/ماذا تفعل المرأة إذا حاضت قبل وصولها للميقات؟
|categories

ماذا تفعل المرأة إذا حاضت قبل وصولها للميقات؟

مشاهدة من الموقع

السؤال

تقول: إنها اعتمرتْ، وحين مرتْ بالميقات كان عليها العذر الشرعي، وأحرمتْ من الميقات، ثم جلستْ في مكة حتى طهرتْ، ثم اغتسلتْ وأدَّت العمرة، فهل فعلها صحيحٌ؟

الجواب

فعلها صحيحٌ، وهذا هو المطلوب من المرأة عندما تكون حائضًا: أنها عند الميقات تُحرم ولو كانت عليها الدورة الشهرية، وتبقى في مكة حتى تطهر، فإذا طهرتْ اغتسلتْ وأدَّت العمرة، فالذي فعلته الأخت الكريمة صحيحٌ.

مواد ذات صلة