الرئيسية/فتاوى/حكم صيام يوم الشك
|

حكم صيام يوم الشك

مشاهدة من الموقع

السؤال

ما حكم صيام يوم الشك؟

الجواب

أولًا: ما هو يوم الشك؟

يوم الشك: هو يوم الثلاثين من شعبان، لكن فيه خلاف: هل هو يوم الثلاثين من شعبان إذا كان الجو صحوًا، أو إذا كان الجو ليس بصحوٍ، كان فيه سحاب، أو قتر، أو غبار؟

فالمذهب عند الحنابلة: أن يوم الشك هو يوم الثلاثين من شعبان إذا كان الجو صحوًا.

وقال جمهور الفقهاء: إن يوم الشك هو يوم الثلاثين من شعبان، إذا حال دون رؤية الهلال غيمٌ أو قتر، هذا هو يوم الشك، وهذا هو القول الراجح.

واختلف العلماء في صوم يوم الشك، والقول الراجح تحريم صيام يوم الشك؛ لقول النبي : لا تقدموا رمضان بصوم يومٍ ولا يومين، إلا رجل كان يصوم صومه فليصمه [1] رواه البخاري ومسلم، وهذا نصٌّ في الصحيحين، وهو صريحٌ في النهي عن تقدم رمضان بيوم أو يومين، ويدخل في ذلك يوم الشك، والأصل في النهي أنه يقتضي التحريم؛ ولهذا قال عمار : “من صام اليوم الذي يُشك فيه فقد عصى أبا القاسم [2].

الحاشية السفلية

الحاشية السفلية
1 بنحوه رواه البخاري: 1914، ومسلم: 1082.
2 رواه أبو داود: 2334.

مواد ذات صلة