الرئيسية/فتاوى/ما حكم إذا نسي المأموم قراءة الفاتحة في صلاة سرية؟
|

ما حكم إذا نسي المأموم قراءة الفاتحة في صلاة سرية؟

مشاهدة من الموقع

السؤال

ما حكم من نسي قراءة الفاتحة مع إمامه في صلاةٍ سرِّية؟

الجواب

صلاته صحيحة، والمأموم إذا ترك واجبًا من واجبات الصلاة، فيتحمل ذلك الإمام، ولا يجب عليه سجود السهو، وقراءة الفاتحة للمأموم واجبة وليست ركنًا؛ ولذلك المسبوق يدرك الركعة مع الإمام في الركوع، مع أنه لـم يقرأ الفاتحة، ولو كانت الفاتحة ركنًا بحق المأموم لـمَّا صح إدراك المسبوق للركعة في الركوع، فقراءة الفاتحة للمأموم في الصلاة السرية من واجبات الصلاة، وليست من أركانـها.

وعلى هذا: فلو نسي المأموم قراءة الفاتحة في الصلاة السرية، صلاته صحيحة، وليس عليه سجود السهو، إنـما لو نسي ركنًا، فيجب عليه أن يأتي بالركعة التي نسي فيها ذلك الركن، أما إذا ترك واجبًا فيتحمل الإمام عنه ذلك الواجب.

مواد ذات صلة