الرئيسية/فتاوى/ما فضل الصيام في عشر ذي الحجة؟
|

ما فضل الصيام في عشر ذي الحجة؟

مشاهدة من الموقع

السؤال

ما فضل الصيام في عشر ذي الحجة؟

الجواب

يقول النبي : ما من أيامٍ العمل فيهنَّ أحب إلى اللّـه من هذه الأيام العشر، قالوا: يا رسول اللّـه، ولا الجهاد في سبيل اللّـه؟ قال: ولا الجهاد في سبيل اللّـه، إلا رجلٌ خرج بنفسه وماله ثـمّ لـم يرجع من ذلك بشيءٍ [1]. أخرجه البخاري في صحيحه.

فهنا النبي قال: ما من أيامٍ العمل وأطلق عليه الصلاة والسلام، فيشمل ذلك كل عملٍ صالح، والصيام من أفضل الأعمال الصالحة، بل قال عليه الصلاة والسلام كما في حديث أبي أمامة : عليك بالصيام، فإنه لا مِثْلَ له [2]، أخرجه أحمد بسندٍ صحيحٍ.

فأجر الصيام عظيمٌ، ويتضاعف إذا كان في عشر ذي الحجة؛ ولهذا نقول: إن الصيام في التسعة الأيام الأولى من ذي الحجة عملٌ صالحٌ عظيمٌ، وأجره جزيلٌ.

الحاشية السفلية

الحاشية السفلية
1 بنحوه رواه البخاري: 969.
2 رواه النسائي: 2221، وأحمد: 22149.

مواد ذات صلة