الرئيسية/قبسات/حكم صيام يوم عاشوراء
|

حكم صيام يوم عاشوراء

كان صوم عاشوراء واجباً قبل فرض صوم رمضان، ثم نسخ الوجوب بفرض صيام رمضان، وبقي الحكم على الاستحباب، ويدل لذلك ما جاء في الصحيحين عن عائشة -رضي الله عنها– (أن قريشاً كانت تصوم يوم عاشوراء في الجاهلية، ثم أمر رسول الله بصيامه حتى فرض رمضان، فلما فرض شهر رمضان، قال : من شاء صامه ومن شاء تركه[1].

الحاشية السفلية

الحاشية السفلية
1 أخرجه البخاري في صحيحه، كتاب الصوم، باب صيام يوم عاشوراء، صحيح البخاري (3/ 44)، برقم (2002)، ومسلم في صحيحه، كتاب الصيام، باب صوم يوم عاشوراء، صحيح مسلم (2/ 792)، برقم (1125).