الرئيسية/فتاوى/طريقة حساب الثلث الأخير من الليل
|

طريقة حساب الثلث الأخير من الليل

مشاهدة من الموقع

السؤال

قيام الليل إذا كان يؤذَّن عند الخامسة والثلث، متى يبدأ الثلث الأخير؟

الجواب

الثلث الأخير طريقة حسابه: أن تحسب المدة الزمنية ما بين غروب الشمس إلى طلوع الفجر، وتُقسَم على ثلاثة، فالقسم الأول هو الثلث الأول، والقسم الثاني هو الثلث الثاني، والقسم الثالث هو الثلث الثالث، فهو يبدأ تقريبًا من بعد الواحدة يبدأ الثلث الأخير من الليل في مثل هذه الليالي.

والثلث الأخير من الليل هذا هو وقت النزول الإلهي، فإن الرب  حين يبقى ثلث الليل الآخر ينزل إلى السماء الدنيا نزولًا يليق بجلاله وعظمته، كما أخبر بذلك النبي ، وينادي عباده: هل من داعٍ فأستجيب له؟ هل من سائل فأعطيه؟ هل من مستغفرٍ فأغفر له؟ وذلك كل ليلة [1]؛ فإذا اغتنم المسلم هذا الوقت الفاضل، ودعا اللّـه ​​​​​​ فإن الدعاء فيه حريٌ بالإجابة، خاصةً إذا كان هذا الدعاء في السجود، فإن أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد، فإذا دعا في السجود، وفي الثلث الأخير من الليل، وربَّما أيضًا يوافق ساعة الإجابة، فإن في كل ليلة ساعة إجابة، وأحرى ما تكون في الثلث الأخير من الليل، فربَّـما يُوافق ساعة الإجابة.

فالرب سبحانه في كل ليلة ينادي عباده جل وعلا: هل من داعٍ فأستجيب له؟ هل من سائلٍ فأعطيه؟ هل من مستغفرٍ فأغفر له؟ لكن المهم أن المسلم إذا دعا لا يستعجل الإجابة، والنبي يقول: يستجاب لأحدكم ما لـم يعجل، يقول: قد دعوت، فلـم يستجب لي [2]، فالمسلم إذا دعا اللّـه ​​​​​​​ يستمر في دعائه، ويلح على اللّـه تعالى في الدعاء ولا يستعجل الإجابة.

الحاشية السفلية

الحاشية السفلية
1 بنحوه رواه البخاري: 1145، ومسلم: 758.
2 رواه البخاري: 6340.

مواد ذات صلة