الرئيسية/فتاوى/كيف يتعامل طالب العلم مع النوازل؟
|

كيف يتعامل طالب العلم مع النوازل؟

مشاهدة من الموقع

السؤال

في زمن تسارع النوازل والفتن وتواليها السريع، لا سيما أن عملية الفرز والتمحيص ومعرفة أحكامها سيأخذ وقتًا كبيرًا كما أشرتم، ما هي النصيحة العامة؟

الجواب

صحيح ما ذكره الأخ الكريم فعلًا يعني إشكالية، أن النوازل كثيرة ومتسارعة، ولكن أحسب أن مثل هذه الدورات تحقق لطالب العلم أن يعرف الحد الأدنى لأحكام هذه النوازل، يعني الآن في هذه الدورة أخذنا عدد من النوازل، فأصبح لدى كل واحد منكم تصور عنها.

وأيضًا إذا ضممت لذلك الدورتين الماضيتين أصبح عنده تصور الحد الأدنى عن كل قضية في معظم أبواب الفقه، فمثل هذه الدورات تحقق هذا الجانب، وإلا كما ذكر الأخ الكريم.

ويمكن أيضًا تعقد دورات في النوازل الأخرى، ويمكن بعد سنوات مثلًا تعقد أيضًا دورة في النوازل، وتذكر النوازل المستجدة الأخرى، لكن من أفضل الطرق لتصور هذه النوازل مثل هذه الدورات؛ لأنها تعطي طالب العلم تصورًا، وتثير لديه إشكالات، وتعطيه الحد الأدنى لمعرفة وتصور هذه النوازل والمسائل المستجدة.

وأنتم الآن استمعتم لعرض عدد من النوازل، كل واحد منكم أخذ تصوره عن نازلة من النوازل، وسيستفيد منها طيلة حياته، ولكن من المهم أيضًا أن تستذكروا ما أخذتموه في هذه الدورة مرة أخرى؛ لأن الاستماع مرة واحدة قد لا يكفي، ويمكن ذلك لمن كتب أن يراجع ما كتب، أو عن طريق التسجيل، والإخوان سجلوا الآن الدورة صوتًا وصورة، فيمكن أن تراجع مرة أخرى، حتى تستقر في الذهن أكثر، فمثل هذه الدورات تعطي الحد الأدنى في هذه القضايا والمسائل.

مواد ذات صلة