الخثلان
الخثلان
استفسار عن صحة حديث ورد عن الرسول الكريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أريد التأكد من صحة هذا الحديث فقد وصلني عبر الإيميل. وأنا أول مرة أسمع فيه، وشكرًا.

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إذا اغتسلت المرأة من حيضها وصلت ركعتين تقرأ فاتحة الكتاب وسورة الإخلاص ثلاث مرات في كل ركعة، غفر الله لها كل ذنب عملته من صغيرة وكبيرة، ولم تكتب عليها خطيئة إلى الحيضة الأخرى، وأعطاها أجر ستين شهيد، وبنى لها مدينة في الجنة، وأعطاها بكل شعرة على رأسها نورًا، وإن ماتت إلى الحيضة ماتت شهيدة"، وقالت عائشة رضي الله عنها: "ما من امرأة تحيض إلا كان حيضها كفّارة لما مضى من ذنوبها، وإن قالت عند حيضها: "الحمدلله على كل حال وأستغفرك من كل ذنب"، كتب لها براءة من النار وأمان من العذاب"، وأيضًا تقدم أن الحائض إذا استغفرت عند كل صلاة سبعين مرة كتب لها ألف ركعة، ومحى عنها سبعين ذنبًا وبنى لها في كل شعرة من جسدها مدينة في الجنة.

أرجو من سماحتكم الرد لتوضيح ذلك للأخوات المسلمات الغافلات ونشر الوعي بينهن.

جزيتم الفردوس.

هذا الحديث لايصح، وفي متنه نكارة.