الخثلان
الخثلان
عمل مجموعات على (الوتس آب) للتشجيع على تلاوة القرآن
15 جمادى الأولى 1437 عدد الزيارات 554

ماحكم عمل مـجموعات على (الواتس آب) للتشجيع على حفظ وتلاوة القرآن، بحيث يتفقون على قراءة قدر معين من القرآن، ومن قرأه يضع علامة (صح)؟

لابأس بهذ العمل، بل هو من التعاون على البر والتقوى وفيه تواص على الخير وتشجيع على تلاوة القرآن، وهذا العمل من باب الوسائل، والوسائل بابها واسع، هذا كما لو اتفق مجموعة على أن يذكّر بعضهم بعضًا عن طريق الهاتف مثلاً بتلاوة القرآن أو صيام نافلة ونحو ذلك، فهذا العمل مشروع بالاتفاق فكذلك ما يُفعل عن طريق عمل مجموعات على (الوتس آب) هي من هذا القبيل لكن استُفيد من هذه التقنية في التواصي والتذكير بهذا العمل الصالح، والله أعلم.