الخثلان
الخثلان
هل يجوز الإحرام بالدخول في النسك في الطائرة قبل الوصول إلى الميقات؟

هل يجوز الإحرام بالدخول في النسك في الطائرة قبل الوصول إلى الميقات؟

عند الفقهاء: إن الإحرام قبل الميقات أنه مكروه، لكن الكراهة تزول للحاجة، الإحرام الطائرة فيه إشكالية، لماذا؟ لأن الطائرة تسير بسرعة كبيرة جدًا؛ ثمانمائة إلى ألف كيلو أو أكثر، والميقات محدود، وادي، كوادي السيل، أرض محدود، فالدقيقة الواحدة مؤثرة، يعني لو تأخرت في الإحرام دقيقة واحدة هذا مؤثر، ربما تجاوزت الميقات بدون الإحرام.

ولهذا لا بد من الدقة عند الإحرام، لا بد من أن تكون دقيقًا، ولا بد أيضًا من الذين يعلنون في الطائرة عن محاذاة الميقات، في التحري الدقة.

والذي لمسته أن الذين يعلنون عن محاذاة الميقات ليس عندهم دقة، بدليل أنه يُعلن في أول الطائرة الشيء، ثم بعد نصف ساعة يُعلنوا شيء آخر، يعلنوا أحيانًا بعدها بخمس دقائق، معنى ذلك أنها ليست دقيقة.

فإذا كنت تخشى من عدم الدقة، فيمكن أن تحرم قبيل الميقات، يعني قبيل المحاذاة، بدقيقتين ثلاث، من باب الاحتياط. فإذا كنت لا تثق.

أما إذا كنت تثق في الإعلان، وأنه بالفعل محاذي للميقات، فتُحرم عند المحاذاة، لا تتأخر، لكن لو تأخرت لو دقيقة واحدة فإنك معنى ذلك أنك تجاوزت الميقات بدون إحرام.