الخثلان
الخثلان
هل يُعتبر المؤذن أولى من غيره في حال غياب الإمام، وهل يُقدم على الأفقه والأقرأ؟

هل يُعتبر المؤذن أولى من غيره في حال غياب الإمام، وهل يُقدم على الأفقه والأقرأ؟

الأذان لا يُعتبر مرجحًا للإمامة، ولم يقل أحد من الفقهاء: إن الأذان مرجح، وانظر المؤلف ذكر أمورًا بعيدة ولم يذكر الأذان.

يعني ذكر الحرية، وذكر الأشرف، وذكر ..، لكنه لم يذكر الأذان.

فالمؤذن كغيره من جماعة المسلمين، ليس هو الأولى بالإمامة، إنما الأولى بالإمامة على ما ورد، الأقرأ لكتاب الله، إن لم يكن فأعلمهم بالسنة، يعني على الدرجات التي ذكرنا.

وعلى هذا فإذا كان في جماعة المسجد من هو أولى بالإمامة فعلى المأموم أن يقدمه، ولا يتقدم المؤذن لكونه مؤذنًا.

أما إذا كان وكيلًا، فنعم، الوكيل يقوم مقام الإمام الراتب، فيتقدم ولو كان فيهم من هو أولى منه بالإمامة، لكن إذا لم يوكله الإمام، فيُقدم الأولى بالإمامة.