الخثلان
الخثلان
هل الكذب ممدوح عند الضرورة؟

هل الكذب ممدوح عند الضرورة؟

الكذب وردت الرخصة فيه في ثلاثة مواضع، في الإصلاح بين المتخاصمين، وعند الحرب، في كذب الرجل على زوجته والمرأة على زوجها فيما يخصهما.

فهذه المواضع جاء في حديث ابن كلثوم ما يدل على الرخصة فيه، لأنه يترتب على هذا مصالح، وقد يقاس عليها ما كان في معناها يقاس عليها ما كان في معناها يقاس عليها ما كان في معناها التوسع في هذا، لا يتوسع في هذا، وما ذكر السؤال، يعني عند الضرورة فيمكن أن تخرج على هذا، يقال عند الضرورة أنه لا باس، لأنه إذا جاز كذب الرجل على زوجته وهو في غير ضرورة، فعند الضرورة من باب أولى فإنه يجوز، لكن من غير توسع في هذا.