الخثلان
الخثلان
أحسن الله إليكم، سائل يقول: ألا يدل قول عمر رضي الله عنه: يا أيها الناس إنا نَمُرُّ بسجود، قال: ألا يدل على جواز أن يسجد المستمع، ولو لم يسجد القارئ؟
2 ربيع الأول 1438 عدد الزيارات 641

أحسن الله إليكم، سائل يقول: ألا يدل قول عمر رضي الله عنه: يا أيها الناس إنا نَمُرُّ بسجود، قال: ألا يدل على جواز أن يسجد المستمع، ولو لم يسجد القارئ؟

الأمر في هذا واسع يعني بالنسبة لسجود المستمع وبالنسبة لسجود القارئ، لأن سجود التلاوة نحن قررنا أنه مستحب وليس واجبًا، لكن المستمع هل يسجد  ولو لم يسجد القارئ؟ أما القائلون بأنه صلاة فيقولون لا يشرع للمسلم أن يسجد إذا لم يسجد القارئ، لكن يبقى النظر عند القائلين بأن سجود التلاوة ليس بصلاة.

فالمستمع فرع للقارئ، فإذا لم يسجد القارئ لم يسجد المستمع، لأن المستمع في الحقيقة هو فرع للقارئ، لم يسجد فكيف يسجد الفرع؟