الخثلان
الخثلان
حكم توصية الدعاة بالمحافظة على الدعاء بالأدعية التي لم ترد عن النبي؟

حكم توصية الدعاة بالمحافظة على الدعاء بالأدعية التي لم ترد عن النبي؟

إذا كان هذا الدعاء لم يرد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- فلا ينبغي أن يوصي الناس بالمحافظة عليه؛ لأن المحافظة على هذا الدعاء قد يقود للبدع، وإنما لو قال ادعو بكذا ادعو بكذا غير أن يوصي بالمحافظة عليه فإنه إذا وصَّاهم بالمحافظة عليه فإنهم يعتقدون أن الدعاء بهذا اللفظ أنه سنة، هذا قد يدخل في البدع الإضافية، وقول بعضهم إن هذا مجرب التجربة ليست مصادر التشريع وليس دليلًا أيضا، فلا يؤخذ بالتجارب في مثل هذا وإنما المعول عليه هو النص الدليل من الكتاب والسنة، لكن أن الدعاء لا يشترط فيه يكون مأثورًا الإنسان يدعو بما شاء المهم أن لا يعتدي بالدعاء ألا يعتدي بالدعاء، فالإشكال هو في وصيته في المحافظة، لو قال ادعوا الله بكذا بكذا ادعوا الله كان لابأس، لكن المحافظة على دعاء معين بلفظ معين وهو لم يرد هذا يعني قد يكون قد يجر إلى بدعة.