الخثلان
الخثلان
ما الذي يُستاك به؟
22 شوال 1437 عدد الزيارات 490

ما الذي يستاك به؟ يستاك بكل عود ونحوه يحصل به تنظيف الفم والأسنان، وأفضل ما يستاك به هو عود الأراك، لكن السواك لا ينحصر في عود الأراك، يكون في عود الأراك وفي كل ما يحصل به التنظيف للفم، وعلى ذلك فالاستياك بفرشاة الأسنان هل يدخل في معنى السواك -بناءً على هذا التعريف-؟ نعم يدخل، وعلى هذا القول التنظيف بفرشاة الأسنان يدخل في معنى السواك، ولهذا ينبغي عندما تنظف فمك بفرشاة الأسنان والمعجون أن تنوي بذلك إصابة السنة حتى تؤجر وتثاب على ذلك؛ لأن هذا داخل في معنى السواك وسمعت من بعض الأفاضل مقارنة بين عود الأراك وبين فرشاة الأسنان، ويقول: أنها أفضل، وفرشاة الأسنان أصلًا هي من السواك، وهذا مبني على فهم غير صحيح، وهو أن السواك منحصر في عود الأراك، وهذا غير صحيح، عود الأراك هو نوع من السواك، لكن لا ينحصر السواك في عود الأراك، ولذلك إذا اتخذ الناس عودًا مثل عود الأراك عود مثلًا الزيتون أو من أي شيء فيعتبر سواكًا، وفرشاة الأسنان على تنوعها على اختلاف وتنوع نوع الفرشاة هي داخلة في السواك، بل إن التنظيف أحيانًا بفرشاة الأسنان، والمعجون يفوق في تنظيف الفم والأسنان عود الأراك، إذًا هذا هو معنى الاستياك لا يختص عود الأراك، وإنما يشمل عود الأراك ويشمل كذلك فرشاة الأسنان ويشمل كذلك غيره مما يحصل به التنظيف للفم، بل إن الموافق ابن قدامة في المغني ذكر الخلاف في هل يحصل الاستياك بالإصبع والخرقة عندما لا يجد الإنسان عود أراك مثلًا، لا يجد ما يستاك به فهل يحصل الاستياك بالخرقة والإصبع؟ ورجح أنه يصيب من السنة بقدر ما يحصل به التنظيف، هذا هو الأقرب أنه يصيب من السنة بقدر ما يحصل من التنظيف، يعني لو أخذ مثلًا منديلًا، ما وجد عود أراك أخد منديلًا ونظف به مثلًا شيئًا من أسنانه يصيب من السنة بقدر ما يحصل به التنظيف.

  • تاريخ ومكان الإلقاء: جامع الأمير مشعل بحي الخزامى - غرب الرياض