الخثلان
الخثلان
حكم صحة إمامة الأرت.
19 ربيع الآخر 1438 عدد الزيارات 321

قال: «وأرت»، والأرت هو الذي يدغم حرفًا لا يدغم، أو يدخل حرفًا في حرف، أي يلحقه دغم في كلامه، يعني كما يقول بعض العامة يأكل بعض الحروف، في قراءة الفاتحة يأكل بعض الحروف، فيدغم حرفًا لا يدغم، أو يدخل حرفًا في حرف، فهذا يقول المؤلف أنه لا تصح إمامته.

والقول الثاني: أن إمامته صحيحة إذا لم تكن قراءته تحيل المعنى، إذا لم يلحن لحنًا يحيل المعنى، القول الثاني: أن إمامته صحيحه إذا لم يلحن لحنًا في الفاتحة يحيل المعنى، وهذا هو القول الراجح: أن إمامته صحيحة إذا لم يلحن لحنًا في الفاتحة يحيل المعنى، لكن مع الكراهة، يعني الأولى ألا يتقدم للإمامة.

إذًا الأرت قلنا، المؤلف وهو المذهب عند الحنابلة لا تصح إمامته والراجح أنه تصح مع الكراهة بشرط ألا يلحن لحنًا في الفاتحة يحيل المعنى.

  • تاريخ ومكان الإلقاء: جامع الأمير مشعل بن عبدالعزيز